المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

الشخصية الكرتونية العربية

إنتاج المسلسل الكرتوني "تمور وتمورة"   

في إطار التعاون بين الألكسو والمؤسسة العامة للحي الثقافي - كتارا بدولة قطر، تتولى المنظمة تنفيذ مشروع رسوم متحركة للأطفال ناطقة باللغة العربية "تمّور وتمّورة" تعتمد موادّها ومضامينها على الموجود بالبيئة العربية.  

وتنقسم فكرة المشروع إلى ثلاثة مكونات:

 

-    المسلسل الكرتوني "تمّور وتمّورة".

-  الألعاب الالكترونية "تمّور وتمّورة".

- عمل منتجات ترويجية تستخدم في الحياة اليومية لدى الأطفال والشباب.    

 

 

المعارض المتنقلة

 

 

اعتبارا لما يزخر به أرجاء الوطن العربي من ثروات تراثية ثقافية لا تحصى ولا تعدّ من حيث القيمة والكمّ، وبهدف توظيف هذه الثروات في منظومات التنمية الشاملة والمستدامة في هذا الوطن، تسعى المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، إلى تنظيم مجموعة متنوعة من المعارض المتنقلة، وذلك في إطار المهامّ المُناطة بعهدتها في ما يتعلّق بتنسيق العمل العربي المشترك في مجالات تخصّصها، وتطوير التعاون العربي في ميادين صون التراث الثقافي ونشره والتعريف به.

يهدف هذا المشروع إلى تقوية الوعي لدى أبناء الأمة العربية بأهمية تراثهم الثقافي وعمق الذي تضرب جذوره قِدماً في التاريخ الإنساني، وإبراز مكانته المتميزة في الحضارة الكونية. كما يهدف المشروع إلى التعريف بهذا التراث الثقافي الثريّ والمتنوّع خارج حدود هذا الوطن العربي قصد دعم نخوة الشعور بالانتماء إلى الثقافة العربية لدى الجاليات العربية المقيمة في الخارج، وتصحيح نظرة الآخر إلى الإنسان العربي، والترويج للدول العربية لتكون وجهة لسياحة ثقافية عالمية راقية المستوى. 

نبذة من معرض التراث العالمي في البلدان العربية بعدسة المصور جان جاك جلبار

نبذة من معرض الصور الفوتوغرافية لتاريخ مدينة القدس  من مجموعة المصور هشام الرجبي (دولة فلسطبن)

نبذة من معرض المسلك الأموي للمصور جان جاك جلبار بمطار مونبوليى خلال الفترة  30 مارس -28 يوليو 2016

نبذة من معرض صور"القيروان,,, المنبع" للفنان المصوّر عبد الرزاق الخشين (الجمهورية التونسية)

مرصد التراث المعماري والعمراني في البلدان العربية

الإطار العام للمشروع:

 

اجتمع مجلس وزراء السياحة العرب في دورته السادسة (27-28 ذو القعدة 1424 ه / 20-21 يناير 2004 م) وقرر النظر في مشروع الميثاق من أجل "المحافظة على التراث العمراني في الدول العربية وتنميته" (المادة 6).
إن الإطار المرجعي المنصوص عليه في ديباجة الميثاق ينم عن وعي وزراء السياحة العرب بأهمية الحفاظ على التراث العمراني والمعماري العربي بالنسبة للأجيال القادمة. ويؤكد الوزراء على ضرورة اعتماد منهجية متناسقة لإدماج هذا التراث في مسار التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وعلى الحاجة المُلحة إلى تثمين هذا التراث مع الحرص على احترام عناصر أصالته ومحدداتها، خاصة في السياق الحالي الدقيق، وما تشهده بعض الدول العربية من عمليات الاتلاف لمعالمها التاريخية ونهب لممتلكاتها الثقافية. (النقطة الأولى من الديباجة).كما يشير هذا الوعي إلى مفاهيم مرجعية ، يتعين بلورتها وتقاسمها بين كل الدول العربية للانتهاج طريقة جديدة مشتركة في مجال حماية التراث المعماري والعمراني وصيانته، ومزيد إحكام إدارته. ومن شأن اعتماد هذه المنهجية الجديدة من تسيير:

 

  • الدعم السياسي،
  • الحوكمة المؤسساتية،
  • الإطار القانوني والترتيبي،
  • التخطيط التشاركي،
  • الابتكار الثقافي وتشجيع الإبداع،
  • الإجراءات والآليات المالية،
  • الترتيبات التنفيذية.

ولتنفيذ هذه المفاهيم المرجعية، ومنهجية العمل المقترحة، كلّف المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للجامعة العربية (الدورة 11-14 سبتمبر 2014 - القاهرة) منظمة الألكسو، بناء على طلبها، ببعث مشروع "المرصد العربي للتراث المعماري والعمراني في البلدان العربية"؛ وتم للغرض إعداد هذه الوثيقة البيانية حول هذا المشروع.  

 

الأهداف العامة:

 

 المساهمة في تشخيص واقع التراث المعماري والعمراني في البلدان العربية والتعريف به لاعتباره من أبرز مكونات الهوية الثقافية العربية،
 المساهمة في المحافظة عليه وحمايته من النسيان والاندثار والإتلاف لحماية الذاكرة الجماعية المشتركة،
 المساهمة في إحيائه وتثمينه وإدماجه في الدورة الاقتصادية والاجتماعية لتحقيق التنمية،
 المساهمة في النهوض بالتراث الثقافي غير المادي، بصفة خاصة، لما يوفره من فرص لتنمية المعارف والمهن في مجال الصناعات الثقافية.

الأهداف الخصوصية:

 

 تنمية القدرات في مجال حماية وإحياء التراث المعماري والعمراني،
 تطوير القوانين والتراتيب المتعلقة بالمحافظة على التراث المعماري والعمراني وصيانته،
 تشجيع التخطيط التشاركي في مجال المحافظة على التراث و وصيانته،
 حماية المدن المهددة حاليا في البلدان العربية التي تمر بظروف دقيقة (العراق وسوريا واليمن وليبيا...)

 

محتوى المشروع ومكوناته :

 

 تشخيص وجمع المعطيات وتقييم حالة المحافظة على التراث المعماري والعمراني في البلدان العربية،
 تشبيك الكفاءات الجامعية والخبرات المهنية في مجال المحافظة على التراث المعماري والعمراني في البلدان العربية،
 تقديم المشورة والمساعدة الفنية في نطاق بلورة وتنفيذ المشروع،
 وضع بنك معطيات مُوحد حول التراث العمراني والمعماري للبلاد العربية.

محاضرات الألكسو الشرفية

 {jathumbnail off}

تنفذ المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، منذ 2014، برنامجا عنوانه "محاضرات الألكسو الشرفية"، يهدف إلى استضافة أعلام الفكر والسياسة والدبلوماسية الإقليمية والدولية في سلسلة محاضرات دورية لمناقشة مساهماتهم الفكرية وحصيلة مسيراتهم المهنية. وتحرص المنظمة على أن تتمّ تغطية هذه المحاضرات تغطية إعلامية واسعة تليق بأهمية الحدث.

محاضرة الدكتور نبيل العربي  (16 أبريل 2014)

محاضرة الدكتور هشام جعيط  (3 نوفمبر 2014)

 

محاضرة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة (8 أبريل 2015)

 

محاضرة الدكتور يوسف غنيم (2 مارس 2016)

 وسيلقي المحاضرة الخامسة معالي الأستاذ أحمد  أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، يوم 6 أبريل 2017 وسيقدّم خلالها كتابيه: "شهادتي..." و"شاهد على الحرب والسلام".