ندوة دولية حول "مرصد التراث العمراني والمعماري: أداة لمراقبة عمليات هدم الذاكرة في المدن زمن الحروب والنزاعات المسلحة"

 

تحت إشراف معالي الدكتور عبد الله حمد محارب، المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، وبحضور رؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدين بتونس  وعدد من المحافظين والولاة ورؤساء البلديات في الدّول العربية وممثلين عن المجتمع المدني، عقدت الألكسو ندوة دولية تحت عنوان: "مرصد التراث العمراني والمعماري: أداة لمراقبة عمليات هدم الذاكرة في المدن زمن الحروب والنزاعات المسلحة" بمقرّ الألكسو في العاصمة التونسية خلال الفترة 23-25 مارس 2017 بالتعاون مع كل من منظمة المدن العربية (مؤسسة التراث والمدن التاريخية العربية)، والأمانة الإقليمية لمنظمة مدن التراث العالمي لإفريقيا والشرق الأوسط. وشارك في الندوة مجموعة من المهندسين المعماريين المتخصّصين في التراث الأثري الذين عيّنتهم الجهات المعنية في الدول العربية الأعضاء ليكونوا المخاطبين الرئيسيين للمرصد، إلى جانب ممثلين عن بعض الوزارات المسؤولة عن الشؤون الثقافية، والتراث، والبيئة والسياحة والتعليم العالي في الوطن لعربي، وعدد من ممثلي المنظمات الإقليمية والدولية المهتمّة بمجالات التراث الثقافي والمعماري والحضري والأساتذة والخبراء.

وتم بالمناسبة بحث دور كلّ من  المرصد والمنظمات الدولية والإقليمية والمجتمع المدني في حماية التراث الثقافي والتصدي  للاعتداءات التي تستهدفه. كما تم عقد ورشة خاصة بضباط اتصال مرصد التراث المعماري والعمراني في الدول العربية في اليوم الأخير من التظاهرة.

ورقة عمل الندوة 

برنامج الندوة

برنامج الورشة الخاصة بضباط الاتصال

كلمة معالي المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

 قائمة ضباط الاتصال