المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

بيان الألكسو بمناسبة تأسيس الجامعة العربية

تحتفل الجامعة العربية ككل سنة بعيد تأسيسها الذي يصادف 22 مارس، وهي كلها أمل بأن تحقق أهداف رسالتها التي أنشئت من أجلها والتي تشمل مجالات التربية والتعليم والثقافة والعلوم والاقتصاد وكل ما يسهم في تنمية الدول العربية تنمية شاملة مستدامة من أجل مستقبل أفضل لأبناء الأمة العربية جمعاء، بالإضافة إلى دورها السياسي المتمثل أساسا في تعزيز العمل العربي المشترك وتطويره وتمتين الروابط بين الدول العربية ومساعدتها على تجاوز ما يعترضها من عقبات خاصة في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها المنطقة العربية. وهو ما يتطلب مزيدا من التضامن والتنسيق والتكامل والوعي بالمشاكل الحقيقية والعمل على تذليلها.
وإن المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم إذ تشارك الجامعة العربية في إحياء هذه الذكرى العزيزة مع سائر منظمات العمل العربي المشترك فإنها عازمة على مواصلة رسالتها في مجالات اختصاصها على الشكل الذي يدعم جامعة الدول العربية في مسعاها المتمثل في دعم الهوية العربية وتنميتها لدى الناشئة وفي الدفاع عن تراث الأمة وحمايته من أشكال الاعتداء من تخريب وسرقة ونهب.
والمنظمة عازمة كذلك على دعم جهود جامعة الدول العربية في نصرة الشعب الفلسطيني وتحرير أرضه وتأسيس دولته وعاصمتها القدس الشريف.

 

صفاقس التونسية تسلم مشعل عاصمة الثقافة العربية إلى الأقصر المصرية

في أجواء ثقافية واحتفالية راقية، شاركت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم في اختتام فعاليات "صفاقس عاصمة للثقافة العربية لعام 2016". وقد سلم معالي الدكتور محمد زين العابدين، وزير الشؤون الثقافية في الجمهورية التونسية، مساء يوم 17 مارس 2017، مشعل عاصمة الثقافة العربية إلى معالي الأستاذ حلمي النمنم، وزير الثقافة في جمهورية مصر العربية، إيذانا بانطلاق تظاهرات "الأقصر عاصمة للثقافة العربية لعام 2017". وقد جرى التسليم على منصة نصبت في ساحة "باب الديوان" في قلب مدينة صفاقس، بحضور مسؤولين سامين من الدول العربية وشخصيات ثقافية وإعلامية بارزة وممثلين عن أبناء الأقصر، وذلك وسط جماهير غفيرة فاق عددها الـ 25 ألفا، واكبت سهرة اختتام "صفاقس عاصمة للثقافة العربية لعام 2016" التي تواصلت على أنغام الفنانة المصرية أنغام والفنان التونسي صابر الرباعي.

وقد ألقت الدكتورة حياة القرمازي، مديرة إدارة الثقافة بالألكسو، كلمة المنظمة بالمناسبة.

بيان الألكسو بمناسبة "اليوم العربي للمكتبات"

في العاشر من مارس من كل عام تحتفل الألكسو والدول العربية الأعضاء بها باليوم العربي للمكتبات، إدراكًا منها بأنّ هذا اليوم يمثّل فرصة للتوعية باهمية الكتاب و المكتبة في حفظ الذاكرة والهوية الثقافية.
تَعْتَبِرُ المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) يوم العاشر من مارس، مناسبة للتذكير بمشروعاتها العلمية و الثقافية التي تسهم بها في إثراء المكتبات العربية والعالمية من ذلك الكتاب المرجع في الرياضيات لمرحلة التعليم الاساسي بالوطن العربي و الكتاب المرجع في جغرافية الوطن العربي بدون حدود (اربعة اجزاء)والكتاب المرجع في تاريخ الامة العربية (صدر تباعا في ستة اجزاء)وكتاب منارات الحضارة وهو «موسوعة أعلام العلماء والأدباء العرب والمسلمين» الذي تشرف عليه المنظمة حسب قرار مجلسها التنفيذي الذي ارتأى أن تكون للأمة العربية موسوعتها الحافظة لتراثها، والواصلة بين ماضيها وحاضرها ومستقبلها من خلال الحياة الفكرية ومنجزات رجالها المتميزين عبر العصور، وما كتبوه وأضافوهُ إلى الثقافة العربية والإنسانية إضافات مقدرة وفاعلة وكان لكل ذلك أثر واضح في حلقات الحضارة الإنسانية الكبرى التي نعيشها.
وقد رُتّبت مداخل الموسوعة على الحروف الهجائية حسب الألقاب أو النسبة. وصدر منها أربعة وعشرون جزءا بلغت بها حرف الغين (19 حرفًا من 28) وبلغ مجموع الأعلام المترجم لهم فيها 4120 علما من جميع الأقطار العربية ممن كتب بلغة العرب.
وللموسوعة هيئة علمية تتابع سير عملها وتذلّل مشاكلها التنظيمية وتناقش قوائم المداخل وتقدم التوصيات الضرورية لتطوير العمل واقتراح ضوابط الكتابة وما إلى ذلك.
وتعمل الهيئة المكونة من عشرين خبيرًا بإشراف الإدارة العامة للمنظمة على تحقيق بناء الوعي بالانتماء والثقة في طاقات الأمة وإسهام رجالها في صياغة المعرفة والتعريف بالمتميزين من أعلام الأمة العربية وإضافاتهم وتصويب التحريف المتعمد عنهم. كما تعمل على تكوين مرجع حديث لشبابنا ييسر لهم الوصول إلى صورة تأليفية عن أعلامنا مع الإشارة إلى المصادر الموثقة ومراجع كل مدخل. ولعل هذا يستجيب لما يدعو إليه دستور المنظمة بخصوص «إصدار المراجع الأساسية» ومنها المصادر الجامعة والمعرِّفة برجال الأمة وجهودهم التي تظافروا بها على بناء الثقافة العربية عبر حلقات متواصلة تنافلتها الاجيال في جميع البلدان.
كما تعمل الألكسو على بذل الجهود نحو استثمار التّقانات الحديثة ضمن برنامج طموح من أجل رقمنة كل إصداراتها وكتبها وموسوعاتها وأرشيفها ولتضعه في خدمة الباحثين...
يقترن الاحتفال هذا العام، باعتماد العَقْدِ العربي لمحو الأمية 2015 - 2024، الذي عَقْدٌ للقضاء على الأمية في جميع أنحاء الوطن العربي بجميع أشكالها «الأبجدية، الرقمية، الثقافية»، ويرتكز على فهم عميق للتحديّات الاجتماعية والسياسية والثقافية والاقتصادية، وخاصة تحدّي الهويّة واللّغة، والكيان العربي الموحّد. إنّ المنظّمة تُحذِّر من أنّه - في حال عدم تغيير الوضع التعليمي - فإنّ تراجع عدد الأميين العرب سيكون خجولاً وبطيئًا عند انقضاء العقد العربي، إذ يُتوقّع أن يبلغ عدد الأميين في الوطن العربي حوالي 49 مليون أميّ وأميّة..
إن المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، وهي تحتفل باليوم العربي للمكتبات، تغتنم هذه المناسبة لمناشدة المجتمعات العربية ومؤسّسات المجتمع المدني ووسائل الإعلام لرفع التحدّيات بالتشجع على القراءة، وتدعو إلى الاهتمام بالمكتبات المدرسية ومكتبات الجامعات المكتبات العمومية من أجل التنمية البشرية، ومكافحة التطرف العنيف والإرهاب وهو ما سيسهم في رفاهية الشعوب وتقدّمها ونمائها واستقرارها عبر الكتب والمكتبات.

الالكسو تعقد ندوة علمية حول بناء الانسان

في إطار انطلاق الندوات الدورية الثقافية والعلمية بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الكسو) للعام 2017، تعتزم المنظمة تنظيم سلسلة دورية من الندوات، ستكون الحلقة الأولى منها حول: " بناء الإنسان"، وذلك يوم الثلاثاء 14 مارس 2017، من الساعة العاشرة صباحا إلى الساعة الثانية عشرة، بمقر المنظمة، وسيتولى إدارة النقاش فيها سعادة الأستاذ الدكتور محمد عبدالخالق مدبولي، مدير إدارة التربية، بمشاركة عدد من المتحدثين، وهم:
1. الاستاذة سامية الغربي/استاذة جامعيةوخبيرة في مجال البيئة.
2. الأستاذة عائدة الفرشيشي، خبيرة تربوية ومتفقدة بوزارة التربية والتعليم التونسية.
3. الدكتور فريد الشويخي، خبير بيداغوجيا مونتيسوري
4. الأستاذ سليم قاسم، خبير تربوي بالمنظمة.
وسيحضر الندوة عدد من الخبراء من وزارة التربية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالجمهورية التونسية، وكذلك عدد من المهتمين من المنظمات العربية والدولية العاملة في تونس، إضافة إلى موظفي المنظمة.

 

بيان الألكسو بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

يحتفل العالم في الثامن من مارس من كل عام باليوم العالمي للمرأة.
وإذ تعرب المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) عن اعتزازها بهذا اليوم، فإنّها تحيّي بهذه المناسبة كل نساء العالم لما يضطلعن به من أدوار رائدة واستثنائية في صنع تاريخ بلدانهن، وتخصّ بالذّكر النّساء في مواطن النّزاعات، لصمودهن في وجه الاعتداءات وحرصهنّ رغم الصّعوبات على مواصلة الاضطلاع بأدوارهنّ الأسريّة والاجتماعيّة والحضاريّة، وفي صدارة هؤلاء المرأة الفلسطينيّة المكافحة من أجل رفع المظالم واسترجاع الحقوق. وبهذه المناسبة تستحضر الألكسو تكريم المدير العام للمنظمة الدكتور عبد الله حمد محارب للمعلمة الفلسطينية حنان الحروب الفائزة بجائزة «أفضل معلم في العالم». وهو تكريم مستحق لمعلمة قامت بأداء واجبها التّربوي، وصنعت من الصّعوبات إطارا للتّميّز والإبداع.
ومن جانب آخر تعمل الألكسو على المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لعام 2030، وبخاصة الهدف الرابع الخاص بضمان التعليم الجيد والمنصف للجميع، والهدف الخامس الخاص بالمساواة بين الجنسين. كما وقّعت المنظّمة العديد من الاتفاقيات وبروتوكولات التعاون مع منظّمات عربية ودوليّة ووزارات ومؤسسات وجمعيات من أجل دعم صورة المرأة الفاعلة والابتعاد عن صورتها النمطية في المقررات الدّراسية ووسائل الإعلام.
إنّ الاحتفال باليوم العالمي للمرأة مناسبة للتّأكيد على أنّ الاعتراف بمكانتها لا بدّ أن يترجم إلى مزيد من الخطوات العمليّة الإضافيّة التي تمكّنها من المساهمة في بناء مجتمعاتها وترسيخ ثقافة الفعل والتّميّز لدى النّاشئة، وهو رهان من الواجب كسبه في عالم تتسارع فيه التّغيّرات وتتزايد التّحدّيات حتّى نضمن للأفراد الرفاه ونحقّق للأوطان المناعة والازدهار.

محاضرة تحت عنوان: "الاستعمال المزدوج للمياه المعالجة والمياه الجوفية وتأثيراتها البيئية والصحية في بعض البلدان العربية (الأردن، سلطنة عمان، تونس)"

في إطار مواكبة الاحتفالات العربية والدولية السنوية باليوم العربي للمياه (3 مارس)، تنظم المنظمة (إدارة العلوم والبحث العلمي) محاضرة تحت عنوان: "الاستعمال المزدوج للمياه المعالجة والمياه الجوفية وتأثيراتها البيئية والصحية في بعض البلدان العربية (الأردن، سلطنة عمان، تونس)"، تقدّمها الأستاذة الدكتورة ألفة المحجوب، رئيس مختبر الكيمياء للمياه والتربة والمواد البيولوجية الصلبة، بالمعهد الوطني للبحوث الهندسة الريفية والمياه والغابات (INRGREF)، وذلك يوم الجمعة الموافق 3 مارس2017، عليه يسرّنا دعوتكم للحضور في هذه الفعالية من
من الساعة 10:00 إلى الساعة 11:00، بقاعة المملكة العربية السعودية، بمقر المنظمة.

المدير العام للالكسو يستعرض الخطة الاستراتيجة2017-2022 في مؤتمر صحفي بتونس

أكّد الدّكتور عبد الله حمد محارب المدير العام للمنظمة العربيّة للتربية و الثقافة و العلوم(الاكسو) في المؤتمر الصحفي الذي تم بمقر المنظمة بمناسبة تولّيه الولاية الثانية على رأس الإدارة العامّة للالكسو يوم الثلاثاء 28 فبراير 2017 على أهمّ التّحدّيات والرّهانات المنشودة للمنظّمة التي تعمل من خلالها على تحقيق التنمية المستدامة في الوطن العربي والحضور الفعّال على المستويات الوطنيّة و الإقليمية و الدّولية مع الحرص على ترسيخ ثقافة الدّيمقراطيّة والسّلم والتّنوّع والاختلاف والحوار مع الآخر وتعزيز التّعاون والتّشجيع على الابتكار والإبداع بالإضافة إلى العناية اكثر بالمنظومة التّعليمية بمشاركة عديد الأطراف في المنطقة العربيّة و ذلك لأهمّية التعليم في البلاد العربيّة و خاصّة في مناطق النزاع المسلّح.
وقد حضر المؤتمر رؤساء البعثات الدبلوماسية وممثلي المنظمات الدولية والاقليمية وعدد من وسائل الاعلام المحلية والوكالات العربية والدولية اذ استعرض المدير العام أهمّ نقاط الاستراتيجية الجديدة للمنظّمة والتي ترمي إلى المشاركة في تحقيق التّكامل والتّعاون بين الدّول العربيّة في مجالات التّربية و الثّقافة و العلوم بالإضافة إلى دعم العمل العربي المشترك و تطويره لتحقيق أهداف التّنمية المستدامة وهي من بين اهم نقاط الخطّة الاستراتيجية للمنظّمة في الفترة الممتدّة بين 2017-2022

الرئيس محمود عباس يستقبل المدير العام في رام الله

استقبل فخامة الرئيس محمود عباس أبو مازن، يوم الأحد 19 فبراير 2017 في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، معالي الأستاذ الدكتور عبد الله حمد محارب المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم والوفد المرافق له، في بداية زيارة العمل الرسمية التي يؤديها إلى دولة فلسطين من 19 إلى 23 فبراير 2017، بدعوة من فخامة الرئيس محمود عباس أبو مازن.
وقد رحب فخامة الرئيس بمعالي المدير العام مثمنا هذه الزيارة التي تهدف إلى دعم صمود الشعب الفلسطيني وكسر الحصار المفروض عليه ، مؤكدا ضرورة قيام المثقفين العرب بدعم الثقافة الفلسطينية والمثقفين الفلسطينيين، والتواصل المستمر معهم للمساهمة في إيصال صوت فلسطين الثقافي إلى العالم.
ومن جانبه أكّد معالي المدير العام أن فلسطين تظل القضية المحورية الأولى بالنسبة إلى المنظمة، وأنه جاء لتعزيز العلاقات المميزة القائمة بين الألكسو ودولة فلسطين في المجالات التربوية والثقافية والعلمية، وإطلاق عدد من المشاريع بالتعاون مع الوزارات الفلسطينية المعنية ، معربا عن الاهتمام الخاص الذي توليه المنظمة لمدينة القدس. كما دعا معالي المدير العام الدول العربية إلى تكثيف الزيارات لفلسطين باعتبارها تسهم في دعم صمود الشعب الفلسطيني وفي فك العزلة التي تريد السلطة الإسرائيلية القائمة بالاحتلال فرضها عليه.

الألكسو تفتح باب الترشحات لجائزة الألكسو الكبرى للتطبيقات الجوالة العربية - تونس 2017

انطلق يوم 15 فبراير 2017، ويتواصل حتّى 15 مايو 2017، استقبال التّرشّحات لجائزة الألكسو الكبرى للتّطبيقات الجوّالة العربيّة في دورتها الثالثة – تونس 2017. وكانت الدّورتان السابقتان لهذه الجائزة قد شهدتا إقبالا كبيرا من مطوّري التّطبيقات الجوّالة، حيث ترشّح لنسخة 2016 ما يزيد عن 1350 متسابقا من 19 دولة عربيّة تنافسوا للفوز في فئات الجائزة الأربع وهي التّربية والثّقافة والعلوم والألعاب التّعليميّة. وقد تمّ الإعلان عن الفائزين بجوائز الدّورة الثانية بمناسبة الحفل الختاميّ الذي احتضنته مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة يوم 19 نوفمبر 2016، وشارك فيه 55 مترشّحا من 19 دولة عربية.
وللتّذكير، فإنّ المسابقة تدور على مرحلتين، تبدأ بفتح باب التّرشّحات حتّى منتصف شهر مايو من كلّ عام، ثمّ تعمل لجنة تحكيم دوليّة تتكوّن من خبراء في مجال التّطبيقات الجوّالة والمحتويات الرّقميّة على اختيار أفضل تطبيقة في كلّ فئة من فئات الجائزة على مستوى كلّ دولة عربيّة، قبل أن يتمّ الإعلان عن نتائج هذه التّصفيات التّمهيديّة خلال شهر يوليو. ثمّ يمنح المتأهّلون إلى المرحلة النّهائيّة فرصة حتّى شهر نوفمبر لتجويد تطبيقاتهم وإعداد مخطّط أعمال لتحويلها إلى مشاريع ناجحة مع توفير المادّة التّرويجيّة الضروريّة لذلك. ويكون التّتويج والإعلان عن النّتائج النّهائيّة بمناسبة الحفل الختاميّ الذي تحتضنه إحدى المدن العربيّة الرّائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتّصال، والذي يدعى إلى حضوره أصحاب التّطبيقات المتميّزة على مستوى كلّ دولة مشاركة.
هذا، وتشهد الدورة الحالية إطلاق جائزة خاصة بتطبيقات الأشخاص ذوي الإعاقة وذلك بالتعاون مع مركز مدى للتكنلوجيا المساعدة بدولة قطر وستحتضن تونس العاصمة، الجمهورية التونسية فعاليّات الحفل الختامي للدّورة الثالثة لجائزة الألكسو الكبرى للتّطبيقات الجوّالة العربيّة في موفّى هذا العام 2017.
وللمزيد من التفاصيل والمشاركة يرجى زيارة الموقع الخاص بالجائزة: الموقع