المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

المنظّمة العربيّة للتربية والثقافة والعلوم الأخبار الكويت تحتضن الاجتماع شبه الإقليمي للمسؤولين الخبراء حول تطوير برامج ومواد تعليميّة للتعليم ما قبل المدرسي

الكويت تحتضن الاجتماع شبه الإقليمي للمسؤولين الخبراء حول تطوير برامج ومواد تعليميّة للتعليم ما قبل المدرسي

احتضنت العاصمة الكويتيّة (المركز العربي للبحوث التربوية لدول الخليج) خلال الفترة من الثّاني إلى الرّابع من أكتوبر 2017 " فعاليّات الاجتماع شبه الإقليمي للمسؤولين الخبراء حول تطوير برامج ومواد تعليميّة للتعليم ما قبل المدرسي" الذي انتظم بالشّراكة بين كلّ من المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) والمنظمة الإسلاميّة للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) واللّجنة الوطنيّة الكويتية للتّربية والثقافة والعلوم، وذلك بمشاركة نخبة متميزة من الأكاديميين والمختصين والمسؤولين في الدول الأعضاء، إضافة إلى عدد هامّ من الخبراء والمختصين من المؤسسات الرسمية والأهلية والمجتمعية المعنية بقضايا تعليم الطفل بدولة الكويت.
وقد تضمّنت فعاليّات الاجتماع التي استمرّت على مدى ثلاثة أيّام، بالإضافة إلى الجلسات العلميّة، جملةً من الأنشطة الميدانية منها زيارةُ عدد من رياض أطفال، ومعرضٌ لمطبوعات الجهات المشاركة وإصداراتها أقيم بالمناسبة، وقد مكّنت هذه الفعاليّات الخبراء المشاركين من الوقوف على ما يحظى به قطاع الطّفولة المبكّرة في الكويت من رعاية واهتمام، وعلى تطوّر التّجربة الكويتيّة في هذا المجال.
وقد صدرت عن الاجتماع في ختام أعماله مجموعة من التوصيات من أهمها:
− دعوة الدول الأعضاء إلى سنّ تشريعات تنصّ على إلزامية التعليم ما قبل المدرسي، مع إدراج هذا التّعليم ضمن السلم التعليمي،
− التّأكيد على أهمية استمرار عقد الاجتماعات واللقاءات الدورية ذات الصّلة بتنمية الطّفولة المبكّرة في الدّول العربيّة،
− الحرص على مواكبة أحدث المستجدات والتطورات للتعليم ما قبل المدرسي ورفده بأحدث وسائل التكنولوجيا والاتصال الحديثة،
− الدعوة إلى تنظيم برامج عمل تدريبية بين الدول الأعضاء والعمل على نقل الخبرات والتجارب الناجحة وتبادل الإصدارات والنتاجات التربوية،
− إنشاء منصة رقميّة لتبادل المعلومات والإحصائيات والمؤشرات ذات الصّلة بتنمية الطّفولة المبكّرة بين الدول الأعضاء في منظمتي الألكسو والإيسيسكو، مع الحرص على تحديثها بشكل دوري وإحداث نافذة تفاعلية خاصّة بها على الموقعين الالكترونيّين للمنظمتين،
− زيادة الدعم المادي والمعنوي المقدم لحركة البحث والترجمة في مجال التعليم ما قبل المدرسي،
− الدعوة إلى تبني استراتيجية شاملة ومتكاملة للتعليم ما قبل المدرسي على المستويين القطري والإقليمي،
− دعم الملتقيات وأنشطة المجتمع المدني وتشجيع التواصل والمشاريع الشبابية المشتركة في مجال التعليم ما قبل المدرسي،
− تحفيز القطاع الخاص للاستثمار في مجال التعليم ما قبل المدرسي وتوسيع نطاق المشاركة فيه.
هذا وقد مثّلت أ. جليلة الجويني (إدارة التّربية) الألكسو في هذا الاجتماع وألقت كلمة المنظّمة في جلسته الافتتاحيّة.

التقرير الختامي

أسماء المشاركين