المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

المجلس التنفيذي يبدأ جلسات أعمال دورته العادية الثامنة بعد المئة

انعقدت صباح يوم الثلاثاء 12 ديسمبر2017، بمقر المنظمة بتونس، جلسة الافتتاح للدورة العادية الثامنة بعد المئة للمجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، بمشاركة السادة أعضاء المجلس التنفيذي عن الدول العربية.

حيث ألقيت في جلسة الافتتاح كلمات كل من، رئيس المجلس التنفيذي للمنظمة ـ سعادة المهندس صفوت سالم، ومعالي المدير العام للمنظمة - الدكتور سعود هلال الحربي، وممثل إدارة المنظمات والاتحادات العربية بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية ـ السيدة عـلا البدري.

 وحضر جلسة الافتتاح إلى جانب سعادة المدير العام المساعد ـ الدكتور محمد عبد الباري القدسي، وسعادة أمين المجلس التنفيذي والمؤتمر العام - الأستاذ حسين اليزيدي، السادة مديرو الإدارات والمراكز الخارجية، ولفيف من السادة رؤساء الأقسام والخبراء والتخصصين في المنظمة.

- وتستمر جلسات أعمال هذه الدورة على مدى ثلاثة أيام، يتم فيها طرح عديد المسائل الفنية والمالية، التي من أهمهـا:

- مشروع الموازنة والبرنامج لعامي 2019 – 2020.
- مشروع الاتفاقية العربية لضمان حق التعليم في مناطق النزاع والاحتلال.
- التقارير المتعلّقة بالتقدّم المحرز بشأن مبادرة الألكسو لتعليم الأطفال العرب في مناطق النزاع المسلّح.
- الإجراءات المتخذة من قبل الإدارة العامة بشأن تنفيذ قرار المجلس التنفيذي في دورته السابعة بعد المئة حول وضعية الخبراء والمتعاقدين في المنظمة.

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 317

الألكسو تهنّئ دولة الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والمملكة المغربية على تسجيل "فن العازي" و"فن القط العسيري" و"رقصة تاسكيوين" على قائمة التراث الثقافي غير المادي لليونسكو

يتقدم الدكتور سعود هلال الحربي، المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، بخالص التهاني وصادق الأمنيات إلى كلّ من دولة الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والمملكة المغربية، وذلك بمناسبة إدراج اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي، المجتمعة في دورتها الثانية عشرة في جزيرة جيجو بجمهوريّة كوريا من 4 إلى 9 ديسمبر/ كانون الأول 2017، "فنّ العازي"، وهو فنّ من فنون الشعر في دولة الامارات العربية المتحدة، على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل، و"فن القط العسيري"، وهو فنّ من الفنون النسائية التقليدية لزخرفة الجدران الداخلية للمنازل بالمملكة العربية السعودية، على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية، و"رقصة تاسكيوين"، وهي رقصة عسكرية مشهورة في جبال الأطلس الكبير الغربي بالمملكة المغربية، على قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 330

اختيار الشاعر محمود درويش رمزا للثقافة العربية لعام 2018

اختارت اللجنة الدائمة للثقافة العربية في اجتماعها المنعقد مؤخّرا بالدار البيضاء بالمملكة المغربيّة الشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش (1941-2008) رمزا للثقافة العربية لعام 2018.
ويُعدّ درويش من أبرز الشّعراء الفلسطينيين والعرب الذين خلّدوا أسماءهم بأقلامهم المُبدعة، وخطّوا صفحات ناصعة من تاريخ الشّعر والأدب العربي والإنساني. وقد ارتبط اسم الشاعر بالقضيّة الفلسطينية العادلة التي قدّمها إلى العالم عبر قصائد تنضح حبّا للأرض وتعلّقا بها، وإيمانا بقدرة الإنسان على نحت كيانه رغم تحدّيات الواقع وصعوباته. ويأتي هذا التّتويج تكريما لروح درويش الفذّة، واعترافا بفرادة تجربته الشّعريّة التي ساهمت في تطوير القصيدة العربية وجعلها تعانق آفاق كونية رحبة.
وبهذه المناسبة تتقدّم المنظّمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بأصدق التّهاني إلى دولة فلسطين لهذا التّتويج المستحقّ بهذا التّكريم لشاعر متميّز، أثرى المدوّنة الشعرية العربية والعالمية وترك فيها بصمة لن تزيدها الأيّام إلاّ رسوخا.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 392

المدير العام للألكسو يستقبل د. هيفاء أبو غزالة، رئيسة قطاع الإعلام بالجامعة العربيّة

استقبل د. سعود هلال الحربي، المدير العام للألكسو، يوم 11 ديسمبر 2017، سعادة السّفيرة هيفاء أبو غزالة، رئيسة قطاع الإعلام بالجامعة العربيّة. وقد تمّ خلال اللّقاء التّطرّق إلى واقع الإعلام في منظّمات العمل العربيّ المشترك، وسبل تطوير تفاعله مع ما تفرضه المستجدّات الرّاهنة من تحدّيات. كما تمّ التّأكيد على ضرورة النهوض بالمادّة الإعلاميّة المقدّمة وتطوير طرق عرضها وقنوات تسويقها، حتّى تكون قادرة على المنافسة في ظلّ عولمة السّوق الإعلاميّة، وآنيّة المعلومة وسهولة النّفاذ إليها.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 327

الألكسو تبرم مذكّرة تفاهم مع المنظّمة العربيّة للهلال الأحمر والصّليب الأحمر

استقبل د. سعود هلال الحربي يوم 07 ديسمبر 2017 بمقرّ الألكسو، د. صالح بن حمد السحيباني، المدير العام للمنظّمة العربيّة للهلال الأحمر والصّليب الأحمر. وكان الّلقاء فرصة للتّباحث حول أوجه التّعاون بين المنظّمتين وآفاق تطويرها، كما تمّ توقيع مذكّرة تفاهم بين الألكسو والمنظّمة العربيّة للهلال الأحمر والصّليب الأحمر، تضمّنت بالخصوص وضع آليّة للتّشاور المستمرّ حول المواضيع المتعلّقة بالعمل الإنسانيّ وجهود الإغاثة والتّدخّل لفائدة المتضرّرين من الكوارث والحروب والأزمات في الدّول العربيّة، وللتّعاون في مجال إدارة الأزمات والتّقليل من حدّة آثارها وخاصّة على المستويات النّفسيّة والتّربويّة، إلى جانب جمع وتدقيق المعلومات الميدانيّة حول أعداد المتضرّرين وفئاتهم ، وتخطيط الاستجابة لاحتياجاتهم، ومتابعة تنفيذ برامج التّدخّل التّعليميّ والتّدريبيّ والتّوعويّ في مناطق النّزاعات.
هذا وقد كان اللّقاء مناسبة عبّر فيها د. السحيباني، عن تثمينه لمبادرة الألكسو لتعليم الأطفال العرب في مناطق النزاع التي أقرّها المجلس الاقتصادي والاجتماعي بجامعة الدول العربية في دورته التّاسعة والتّسعين المنعقدة بالقاهرة من 12 إلى 16 فبراير 2017، وعن استعداد المنظّمة العربيّة للهلال الأحمر والصّليب الأحمر لأن تكون طرفا فاعلا في تنفيذها.
وجدير بالذّكر أنّ المنظّمة العربيّة للهلال الأحمر  والصّليب الأحمر، التي تتّخذ من مدينة الرياض مقرا لها، هي منظمة تختص بالتنسيق بين جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العاملة في المنطقة العربية. وهي تعمل على تشجيع برامج التعاون الثنائية والجماعية بين هذه الجمعيات وعلى دعم برامج التنمية والتطوير من أجل إنجاح المشاريع التي تحقق رسالة الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر .

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 297

اختيار مدينة وجدة بالمملكة المغربية عاصمة للثقافة العربية لعام 2018

أقرّ أعضاء اللجنة الدائمة للثقافة العربية في اجتماعهم المنعقد مؤخّرا بالدار البيضاء اختيار مدينة وجدة المغربيّة عاصمة للثقافة العربية لعام 2018. وبهذه المناسبة، تتقدّم المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بخالص التهاني وصادق الأمنيات إلى المملكة المغربية بمناسبة هذا الاختيار الذي تمّ بإجماع أعضاء اللّجنة، والذي يؤكّد المكانة التي تُوليها المملكة المغربية للثّقافة والمُثقّفين، ورعايتها لمشاريع الإبداع الفنّي، وحرصها على إبراز مخزونها الثقافي وما يتميّز به من ثراء وتنوّع.
هذا ويمثّل مشروع عواصم الثّقافة العربيّة إطارا لمزيد دعم التعاون الثّقافي بين الدّول العربية.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 336

الألكسو تعقد بمقرها في العاصمة التونسية الدورة العادية الثامنة بعد المائة لمجلسها التنفيذي


تعقد المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)، غدا الثّلاثاء 12 ديسمبر 2017 بمقرها بتونس العاصمة، الدورة العادية الثامنة بعد المائة لمجلسها التنفيذي.
ومن المنتظر أن يتمّ خلال هذه الدّورة بحث التّقدّم المسجّل في تنفيذ قرارات الدورة العاديّة السابعة بعد المائة للمجلس، ومناقشة الأوضاع التربوية والثقافية والعلميّة في فلسطين، بالإضافة إلى النّظر في مشروع الموازنة العامّة لعامي 2019 و2020، والخطّة التّنفيذيّة حول الاحتياجات التّعليميّة بجمهوريّة جزر القمر المتّحدة، والتّقدّم المحرز في تنفيذ مبادرة الألكسو لتعليم الأطفال العرب في مناطق النّزاع، والاتّفاقيّة العربيّة لضمان حقّ التّعليم لضحايا النّزاعات والاحتلال. كما ستشهد هذه الدّورة تكريم عدد من الشّخصيّات الاعتباريّة التي ساهمت في خدمة التّربية والثّقافة والعلوم في الدّول العربيّة.
هذا وتتواصل أعمال الدورة العادية الثامنة بعد المائة للمجلس التنفيذي للألكسو على امتداد ثلاثة أيّام، حيث من المنتظر أن تُختتم يوم الخميس 14 ديسمبر 2017 بتلاوة قرارات الدّورة، إلى جانب الإعلان عن موعد ومكان انعقاد الدّورة العاديّة التّاسعة بعد المائة للمجلس، والدّورة العاديّة الرّابعة والعشرين للمؤتمر العام للألكسو.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 398

بيان المنظّمة العربيّة للتّربية والثّقافة والعلوم بمناسبة يوم الأسرة العربيّة

تحتفل الدّول العربيّة اليوم، 07 ديسمبر 2017، بيوم الأسرة العربيّة، وذلك تأكيدا لما توليه هذه الدّول من أهمّيّة للأسرة باعتبارها النواة الأساسية لبناء المجتمعات وازدهارها.
وإذ تحيي المنظّمة العربيّة للتّربية والثّقافة والعلوم هذا اليوم، فإنّها:
- تؤكّد حرصها على المساهمة الفاعلة في بناء أسر عربيّة منسجمة ومتماسكة، باعتبار ذلك شرطا من الشّروط الأساسيّة لإقامة المجتمعات المزدهرة والمتطوّرة.
- تعرب عن قناعتها التّامّة بضرورة التّكامل بين التّربية الأسريّة والتّربية المدرسيّة من أجل ترسيخ القيم المدنيّة والإنسانيّة في نفوس النّاشئة، وإكسابها المهارات المرنة التي تحتاجها، وإعدادها للاندماج بوعي وفاعليّة ضمن محيطها الاجتماعيّ والاقتصاديّ والإنساني.
- تعتبر أنّ الحاجة قد أصبحت ملحّة، في عديد البلدان العربيّة اليوم، إلى إطلاق برنامج متكامل للتّثقيف الأسريّ، وذلك في ظلّ انتشار الأسر النّواتيّة وانحسار الأسر الممتدّة التي كانت تضمن هذا النّوع من التّثقيف عبر ضروب من التّعلّم الاجتماعيّ الفعّالة.
- تؤكّد ضرورة تحصين الأسرة العربيّة ضدّ مخاطر الصّراع بين الأجيال وما يمكن أن ينجرّ عنه من قطيعة، وذلك عبر إكساب كافّة أفرادها مهارات الإصغاء الفعّال والتّحكّم في التّوتّر وحلّ النّزاعات.
- تستحضر الواقع الأليم لآلاف الأسر العربيّة في مخيّمات اللّجوء ومناطق النّزاع وتحت الإحتلال، وتجدّد الدّعوة إلى كافّة الدّول والحكومات والهيئات والمنظّمات الأمميّة والإقليميّة لمضاعفة المجهودات من أجل تقليص معاناة هذه الأسر، احتراما للذّات البشريّة وللمبادئ الأساسيّة لحقوق الإنسان.
وتستغلّ الألكسو هذه الفرصة لتقدّم تهانيها إلى كافّة الأسر العربيّة بعيدها، متمنّية للجميع التّقدّم أشواطا على درب بناء الإنسان العربيّ المتجذّر في أصوله والمؤمن بإنسانيّته والقادر على تحقيقها.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 267

الألكسو تدين قرار الرئيس الأميركي الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة الولايات المتحدة الأمريكية إليها

على إثر قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء يوم 6 ديسمبر 2017 الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة الولايات المتحدة الأمريكية إليها، في مخالفة صريحة وتحدّ صارخ للشرعية الدولية، فإنّ المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم تدين هذا التّصعيد الخطير الذي يدعم الاعتداء على أرض تؤكد كافّة المواثيق والقرارات الدولية والحقائق التاريخية أنها أرض محتلة.
وحيث نصت اتفاقيات جنيف، بما فيها الاتفاقية الرابعة التي تسري على الأراضي الفلسطينية المحتلة، على أن الأطراف الموقّعة تتعهد بأن تحترم هذه الاتفاقيات، وأن تكفل احترامها في جميع الأحوال، فإنّ الألكسو تؤكّد أنّ من واجب الولايات المتحدة بحكم مسؤوليّاتها الدّولية، والتزاماتها القانونيّة والسّياسيّة والأخلاقيّة، أن تكون أول مدافع عن أحكام القانون الدولي الإنساني الواضحة، التي تنصّ على أن المحتل لا يكتسب السيادة على الأرض المحتلة، وأنّ قيام دولة الاحتلال بنقل بعض سكانها المدنيين إلي الأراضي التي تحتلها أو ترحيل أو نقل كل أو بعض سكان الأراضي المحتلة داخل نطاق تلك الأراضي أو خارجها، وكذلك شن الهجمات على الآثار التاريخية وأماكن العبادة، كل ذلك يعتبر انتهاكات جسيمة بمثابة جرائم حرب.
وحيث إنّ هذا هو ما تقوم به تحديدا سلطات الاحتلال الإسرائيلية، وخاصة في القدس الشّرقيّة، فإنّ الألكسو:
− تعتبر أنّ قرار الإدارة الأمريكية هو بمثابة التأييد لهذه السلطات لتواصل ما ترتكبه من انتهاكات وجرائم،
− تدين بشدّة كافّة الممارسات الإسرائيليّة الممنهجة واليوميّة الرّامية إلى النّيل من تراث المدينة المقدّسة وتزييف تاريخها وتغيير هويّتها،
− تؤكّد زيف ادّعاءات سلطات الاحتلال بخصوص سيادتها المزعومة على كامل مدينة القدس المحتلّة،
− تذكّر بقرار المجلس التنفيذيّ لليونسكو يوم 26 أكتوبر 2016 الذي يؤكّد أن القدس مدينة محتلة،
− تنبّه إلى خطورة ما يمكن أن يترتّب عن هذه الخطوة من نسف لمساعي بناء السلام العادل والدائم بين الفلسطينيّين والاسرائيليّين، ومن رفع لمستويات التّوتّر والاحتقان في المنطقة بما يهدّد الأمن والاستقرار إقليميّا ودوليّا.
− تدعو المجتمع الدّولي إلى رفض الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال، كما تدعو كافّة قوى الخير والسّلام إلى ممارسة كلّ الضّغوطات الممكنة حتّى تتراجع الولايات المتّحدة الأمريكيّة عن قرارها.
− توكّد أنّ الشرعيّة الدّوليّة هي المرجعيّة الوحيدة التي يمكن أن تبنى على أساسها تسوية شاملة وعادلة للقضية الفلسطينية.
− تجدّد دعمها المطلق للشّعب الفلسطينيّ في دفاعه المشروع عن حقّه، غير القابل للتّصرف، في إقامة دولته على أرضه بما فيها القدس الشرقية، العاصمة الأبدية لهذه الدولة، والمدينة المقدسة لكافّة الدّيانات السّماويّة.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 292

المزيد من الأخبار...