المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

Logo

منظمات إقليمية: يجب مراجعة التشريعات لضمان حق النفاذ للمعلومة

قال محمد جمني مدير إدارة التكنولوجيا بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم إنه يجب حماية المواطن اليوم في ظل غزو وسائل الاتصال الحديثة وفي ظل الكم الهائل من المعلومات التي تؤمنها وسائل الاتصال للمواطن مع المحافظة على حقه في النفاذ إلى المعلومة.

وأشار الجمني، خلال ورشة عمل شبه إقليمية حول التحديات التشريعية للنفاذ إلى المعلومات وتداولها في دول المغرب العربي أمس الاثنين، إلى أن الورشة تهدف إلى إبراز التشريعات التي تؤمّن للمواطن في الدول العربية وفي دول المغرب العربي على وجه الخصوص حقه في النفاذ إلى المعلومة والتحديات المطروحة في ظل الغزو التكنولوجي الذي غير الأدوار إذ كانت وسائل الإعلام التقليدية هي التي توفر المعلومة لكن اليوم أصبح المواطن يشارك في صياغتها وفي إنتاجها.

واعتبر محجوب بن سعيد رئيس مركز الإعلام والاتصال بالمنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم أنه في ظل الانتشار الواسع لوسائل الاتصال وما تشكله من تهديد على الثقافة العربية والإسلامية لذلك لا بد من البحث عن الوسائل التي تضمن المعلومات دون التعدي على الثقافة الاسلامية خصوصا في ظل ما تشهده المنطقة العربية.

وشدد بن سعيد على ضرورة البحث عن الآليات لتحييد الشباب المغاربي عما تدعو إليه وسائل التكنولوجيا الحديثة عند استغلالها من قبل أطراف في اتجاهات العنف والإرهاب، مشيرا إلى أن اهتمام المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم والمنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم يكتسب بعدا تشريعيا. وأكد أن بلدان المغرب العربي تعيش تحولات وتغيرات كبيرة تتطلب مراجعة قوانين الاتصال والإعلام لمزيد حرية التعبير، كما تتطلب إعادة النظر في تشريعات الدول لتكون مواكبة للتحولات الدستورية إلى جانب مواكبة الاستعمال الواسع للشباب لهذه المعلومات.

وتأتي ورشة العمل التي نظمتها المنظمتين العربية والإسلامية للتربية والثقافة والعلوم في إطار سعيهما إلى تعزيز التشاور وتبادل الخبرات مع المختصين في التشريع وفي قانون الإعلام من أجل مواصلة تطوير الإطار القانوني والمؤسساتي في الدول المغاربية وحثها على الوفاء بالالتزامات الدولية ذات الصلة خصوصا في ما يتعلق بتعزيز ديمقراطية الاتصال والحق في المعلومة.

وتهدف الورشة إلى تشخيص نقاط القوة والضعف في القوانين والتشريعات المتعلقة بالوصول إلى المعلومات وتداولها، وإبراز متطلبات تطوير القوانين والتشريعات في دول المغرب العربي وتعزيز الدور الاقتراحي والاستشاري لمؤسسات المجتمع المدني في ورشات تعديل التشريعات الإعلامية.

http://aldhamir.tn/?p=21325

جريدة العربى اليوم الاخبارية

" ألكسو " في تونس ..للأستفادة من المشروع الأوروبي

تعقد المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) خلال الفترة من 13 إلى 15 يوليو المقبل، في مدينةالحمامات بتونس «المنتدى الإقليمي الأول حول تدريس العلوم في المنظومات التربوية العربية: الواقع والآفاق» بالتعاون مع وزارة التربية بالجمهورية التونسية، ومركز (سيفوب)، وتنظيم جامعة بورغونيا بفرنسا والمعهد العالي للتربية والتكوين المستمر بتونس.

ويأتي ذلك في إطار السعي للاستفادة من المشروع الأوروبي حول: «تعزيز تدريس العلوم استنادا إلى منهجية التحقيق والاستقصاء»، الذي يُشرف عليه كل من المركز الدولي للتكوين التربوي (سيفوب)، ومقرّه في فرنسا، وجامعة هالام بشيفيلد، المملكة المتحدة.

ويهدف هذا المنتدى إلى جمع صناع القرار والتربويين والباحثين والأكاديميين العرب، لغرض التباحث والتشاور والتعريف بمقاربة التحقيق والاستقصاء باعتبارها عملية ناجعة في تدريس العلوم يستوجب إدماجها في المناهج التربوية العربية كوسيلة لتطوير طرق تدريس العلوم التطبيقية، لما لها من دور في تعزيز الاقتصادات العربية والرفع من مقدرتها التنافسية. وستعرض في المنتدى التجربة الأوروبية الرائدة في تطبيق مقاربة التحقيق والاستقصاء، بهدف التعرّف على مكوّناتها وآليات ومتطلبات تطبيقها وما حققته من نتائج بمشاركة خبراء تربويّين متخصّصوين من الوطن العربي وأوروبا ووكلاء وزارات التربية والتعليم في الدول العربية، ومنسّقي البرامج في كليات التربية ومعاهد إعداد المعلمين كما سيتم تنظيم ورشتي عمل حول المحورين التاليين: «حقيبة الباحث العربي الصغير»، «تصميم أدلة لرفع مهارات معلمي الرياضيات والعلوم الأساسية»

http://elarabielyoum.com/%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D8%A9-%D9%88%D9%81%D9%86%D9%88%D9%86/%D8%A3%D9%84%D9%83%D8%B3%D9%88-%D9%81%D9%8A-%D8%AA%D9%88%D9%86%D8%B3-%D9%84%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A

 

logo

الألكسو توجّه الدعوة للمشاركة في تحسين تدريس العلوم في الدول العربية

 

تعقد المنظمة العربية للتربية و الثقافة و العلوم (ألكسو) خلال الفترة من 13 إلى 15 يوليو 2016 في مدينة الحمامات- تونس «المنتدى الإقليمي الأول حول تدريس العلوم في المنظومات التربوية العربية: الواقع والآفاق» بالتعاون مع وزارة التربية بالجمهورية التونسية، ومركز (سيفوب)، وتنظيم جامعة بورغونيا بفرنسا والمعهد العالي للتربية والتكوين المستمر بتونس. يأتي ذلك في إطار السعي للاستفادة من المشروع الأوروبي حول: «تعزيز تدريس العلوم استنادا إلى منهجية التحقيق والاستقصاء»، الذي يُشرف عليه كل من المركز الدولي للتكوين التربوي (سيفوب)، ومقرّه في فرنسا، وجامعة هالام بشيفيلد، المملكة المتحدة.

ويهدف هذا المنتدى إلى جمع صناع القرار والتربويين والباحثين والأكاديميين العرب، لغرض التباحث والتشاور والتعريف بمقاربة التحقيق والاستقصاء باعتبارها عملية ناجعة في تدريس العلوم يستوجب إدماجها في المناهج التربوية العربية كوسيلة لتطوير طرق تدريس العلوم التطبيقية، لما لها من دور في تعزيز الاقتصادات العربية والرفع من مقدرتها التنافسية.

وستعرض في المنتدى التجربة الأوروبية الرائدة في تطبيق مقاربة التحقيق والاستقصاء، بهدف التعرّف على مكوّناتها وآليات ومتطلبات تطبيقها وما حققته من نتائج بمشاركة خبراء تربويّين متخصّصوين من الوطن العربي وأوروبا ووكلاء وزارات التربية والتعليم في الدول العربية، ومنسّقي البرامج في كليات التربية ومعاهد إعداد المعلمين كما سيتم تنظيم ورشتي عمل حول المحورين التاليين:
«حقيبة الباحث العربي الصغير»
«تصميم أدلة لرفع مهارات معلمي الرياضيات والعلوم الأساسية»

وفي هذا الاطار توجّه الألكسو الدعوة إلى كل المهتمين والمعنيين بتحسين تدريس العلوم في الدول العربية، للمشاركة في فعاليات هذا المنتدى،

 

http://freeswcc.com/ar/?p=43620

معرض رسومات لأطفال لبيبين في تونس تحت شعار "ليبيا وطن وسلام"

تنظم المنظمة العربية للثقافة و التربية و العلوم ( الألكسو) بالتعاون مع منظمة اليونيسف و المندوبية الليبية لدى الألكسو معرض رسومات للأطفال الليبيين الذين يزاولون تعليمهم بالمدارس الليبية في تونس, و ذلك يوم 2 جوان/ يونيو 2016.
وينتظم معرض رسومات الأطفال الليبيين الدارسين بالمدارس الليبية في تونس للتعبير عن مشاعر أطفال ليبيا و مشاغلهم و طموحاتهم و رؤيتهم للمستقبل و الوطن و السلام.
و وفق ما جاء في نشرية صادرة عن منظمة الألكسو تحت عنوان "أصداء الألكسو" اليوم الثلاثاء 31 ماي/ أيار الجاري, فإنه سيتم خلال فعاليات المعرض عرض كورال "الفيسفساء" للفنان التونسي الملتزم لطفي بوشناق الذي غنى مرارا للوطن و للسلام, كما سيتم عقد ندوة حول حقوق الطفل في زمني السلم و الحرب.

http://www.afrigatenews.net/content/%D9%85%D8%B9%D8%B1%D8%B6-%D8%B1%D8%B3%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D9%84%D8%A3%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84-%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D9%86-%D9%81%D9%8A-%D8%AA%D9%88%D9%86%D8%B3-%D8%AA%D8%AD%D8%AA-%D8%B4%D8%B9%D8%A7%D8%B1-%D9%84%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D8%B7%D9%86-%D9%88%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85

صحراء ميديا

مطالب لدول المغرب العربي بضمان "حق الوصول إلى المعلومات"

 

طالب المشاركون في الملتقى الإقليمي حول التحديات التشريعية للنفاذ إلى المعلومات وتداولها في دول المغرب العربي، الدول العربية بإصدار قوانين تكرّس حقّ النفاذ إلى المعلومة​ لتكون مندمجة في المسار الدولي الحامي لهذا الحق الأساس، وإنشاء هيئة عمومية مستقلّة مكلفة بالسهر على حسن تطبيق هذه القوانين دون عراقيل بيروقراطية.

جاء ذلك خلال الملتقى الذي عقدته المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة - إيسيسكو- والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم - ألكسو- يومي 30 و31 مايو 2016 في مقر الألكسو بالعاصمة التونسية تونس .

وأكد المشاركون في الملتقى في بيانهم الختامي على أهمية تربيّة الناشئة منذ الصغر على ثقافة التشارك والحوار واحترام الرأي الآخر والحق في النفاذ إلى المعلومة مع الإلمام بمتطلبات حماية المعطيات الشخصيّة والسّلامة المعلوماتية وحقوق الملكية الفكرية وأوصوا بإدراج هذه المفاهيم في البرامج التربوية منذ المراحل التعليمية الأولى.

كما دعوا إلى تنسيق الجهود بين الدول المغاربية لسنّ تشريعات منسجمة مع بعضها ومتلائمة مع خصوصيات هذه الدول ، وطلبوا من حكومات هذه الدول توفير متطلبات نفاذ الأشخاص ذوي الإعاقة إلى المعلومات والتكنولوجيا.

وركز المتدخلون في الملتقى على حاجة دول المغرب العربي إلى تحيين تشريعاتها وقوانينها المتعلقة بقطاعي المعلومات والاتصال، والنهوض بثقافة حقوق الإنسان التزاما منها بمبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي للإعلام ، والإعلان العالمي لحقوق الإنسان .

وحث البيان الختامي دول المغرب اعربي على ضرورة إشراك مؤسسات المجتمع المدني والجهات المهنية للإعلاميين في الدول المغاربية في وضع ومراجعة القوانين والتشريعات ذات الصلة بالنفاذ الشامل إلى المعلومات.

ودعا البيان منظمتا الإيسيسكو والألكسو إلى مواصلة العناية ببرامج التربية الإعلامية ونشر ثقافة الحق في المعلومات وتداولها في إطار مسؤول وأخلاقي .

وخلص إلى القول إن الاهتمام بحماية المعطيات الشخصية على المستوى الوطني الداخلي لا يمكن عزله عن تطور حقوق الإنسان وعن تطور تكنولوجيا الإعلام وتأثيرها على هذه الحقوق.

وأوصى البيان الدول المعنية بضرورة تدريب موظفي المرافق العمومية على قيم ومبادئ ثقافة الانفتاح وكيفية الاستجابة لطلب الحصول على المعلومات.

كما دعوا الإيسيسكو والألكسو إلى تنفيذ برامج بشراكة مع المنظمات غير الحكومية، ووسائل الإعلام، والقطاع الخاص ومساهمين آخرين من أجل تعزيز حق الوصول إلى المعلومات في الدول الأعضاء بمنطقة المغرب العربي٠

وقد شارك في الملتقى مسؤولون في القطاعات الحكومية وممثلو بعض مؤسسات المجتمع المدني وأساتذة وخبراء في قانون الاعلام وتكنولوجيا المعلومات والاتصال في دول موريتانيا والمغرب وتونس وليببا ورئيس المؤسسة المغاربية الألمانية للثقافة والاعلام في مدينة بون، وعدد من الطلبة والباحثين في قضايا النفاذ إلى المعلومات والأمن الإلكتروني في تونس٠

ومثل الإيسيسكو في الإشراف على تنفيذ الورشة الدكتور المحجوب بنسعيد، رئيس مركز الإعلام والاتصال، وعن الألكسو الدكتور محمد الجمني، مدير إدارة تكنولوجيا المعلومات والاتصال٠

 

http://www.saharamedias.net/%D9%85%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D8%A8%D8%B6%D9%85%D8%A7%D9%86-%D8%AD%D9%82-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B5%D9%88%D9%84-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%AA_a30540.html

وكالة الأنباء القطرية

مد فترة الترشح لجائزة "ابن خلدون ـ سنغور" للترجمة

 

تونس في 23 مايو /قنا/ أعلنت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم "ألكسو" والمنظمة الدولية للفرانكفونية تمديد فترة تقديم ملفات الترشح لجائزة "ابن خلدون- سنغور" للترجمة في العلوم الإنسانية في دورتها التاسعة (دورة 2016) إلى يوم 25 يونيو 2016 بدلا من 25 مايو الجاري. وذكرت "ألكسو"، التي تتخذ من تونس مقرا لها، في بيان صحفي اليوم، أن جائزة "ابن خلدون- سنغور" للترجمة في العلوم الإنسانية تُعنى بالترجمة من العربية إلى الفرنسية ومن الفرنسية إلى العربية، وذلك للتعريف بالثقافتين في مجال العلوم الإنسانية.وتهم الجائزة بالأساس دور الترجمة ودور النشر والجامعات ومعاهد التعليم العالي ومراكز البحوث والجمعيات وذلك بالوطن العربي وبالفضاء الفرانكفوني.وأضاف البيان أن لجنة التحكيم لهذه الدورة، تتكون من أعضاء منظمة "ألكسو" هم: الدكتور بسام بركة من لبنان، الدكتور محمد محجوب من تونس، الدكتور بن سالم حميش من المغرب، وأعضاء المنظمة الدولية للفرانكوفونية، وهم: الدكتورة تهاني عمر من مصر والدكتورة فائزة القاسم من فرنسا وترأس اللجنة الدكتورة زهيدة درويش جبور من لبنان.

 

http://www.qna.org.qa/News/16052317500094/%D9%85%D8%AF-%D9%81%D8%AA%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B1%D8%B4%D8%AD-%D9%84%D8%AC%D8%A7%D8%A6%D8%B2%D8%A9-%D8%A7%D8%A8%D9%86-%D8%AE%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%86-%D9%80-%D8%B3%D9%86%D8%BA%D9%88%D8%B1-%D9%84%D9%84%D8%AA%D8%B1%D8%AC%D9%85%D8%A9

'المعجم الموحد لمصطلحات البيئة' يوحد المصطلحات العلمية

 

تونس ـ في إطار اهتمامِ المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بموضُوع البيئة، وتيْسيرا لانفتاح الباحث العربي على الأبحاث والدراسات الصّادرة بلغات أجنبية في هذا المجال، وتنفيذا للمَنهجية الخاصّة بتوحيد المصطلحات العلمية، تُصدر المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم وجهازُها المتخصّ مكتب تنسيق التعريب، الطبعة المزيدة والمنقّحة من "المُعجم المُوحّد لمُصطلحات البيئة".

بعد مرور حواليْ سبع عشَر سنة على إصدار الطّبعة الأولى من هذا المعجم، كلّف المكتب أ. د عبدالعزيز بنّونة الخبير في الكيمياء الصناعية والطاقات المتجددة بتحْيينهِ وتدقِيقه، وإضافة العَديد من المصطلحات الجديدة وتقديمها مَصحوبة بالتّعاريف والشروح الضّرورية، مُعتمدا في ذلك على العديد من المصادر والمراجع الحديثة.

تصدر هذه الطبعة الجديدةُ من المعجم وقد أضحى مَوضوع البيئة من المسائل العالمية التي تتهدّدها أخطار تهمّ، في الجوهر، تغيّر المناخ والتنوّعات البيولوجية، ومَوارد الأرض وحالة بيئة المياه، وعوائق التّنمية الحَضرية، وتغيّر النّظام الإيكولوجي، وتَعدّد بُؤر التّنافس على الموارد الطبيعية.

يشتمل المعجم الحالي على 1784 مصطلحا باللغات الثلاث (العربية والفرنسية والإنجليزية)، ويتضمن فهرسا عربيا وفرنسيا مصاحبا.

 

http://www.middle-east-online.com/?id=225425

تجديد تعيين محارب مديرا عاما لـ الكسو

 

جددت المنظمة العربية للتربية والثقافة والتعليم في ختام الدورة 23 لموتمرها العام اول من امس تعيين د.عبدالله محارب في منصب المدير العام لفترة ثانية تمتد لاربع سنوات.
واعرب محارب عن شكره لوزراء التربية العرب لتجديد ثقتهم فيه في منصب المدير العام للالكسو متعهدا بالعمل على النهوض بهذه المنظمة التي تجسد العمل العربي المشترك والمساهمة بشكل فعال وموثر في النهوض بالاوضاع التعليمية والتربوية في العالم العربي.
واضاف ان الالكسو ستدشن مرحلة جديدة من تاريخها وستلعب في المستقبل القريب دورا كبيرا في تقديم يد المساعدة للدول العربية لاصلاح مجالات التربية والتعليم والثقافة والبحث العلمي فضلا عن انها ستطلق خطة طموحة للتمويل الذاتي تضمن الاستقرار لموازنتها وتمكنها من تحقيق رسالتها واهدافها.
كما اعتمد المشاركون في الدورة 23 للموتمر العام للالكسو من وزراء تربية عرب وممثليهم الخطة الاستراتيجية للمنظمة للاعوام (2017 - 2018) والتي تهدف بالاساس الى النهوض بالعملية التعليمية في العالم العربي خصوصا في الدول التي تشهد ازمات اقتصادية وامنية كالصومال وجزر القمر وجيبوتي.
ووافق المشاركون على الاعتمادات المقترحة على موازنة منظمة الالكسو لعامي 2017 و2018 وتعهدوا في هذا الصدد بالحرص على الانتظام في تسديد مساهمات الدول الاعضاء في المنظمة ما يكفل لها تنفيذ برامجها وانشطتها.
واتفق المشاركون ايضا على النظر في تعديل بعض نصوص ومواد الدستور والنظام الداخلي للالكسو بما يتوافق ونصوص الانظمة الاساسية الموحدة المعمول بها في المنظمات العربية المتخصصة ودعوا المنظمة الى بذل المزيد من الجهود لمساعدة الطلاب في اماكن النزوح واللجوء في اطار التعاون مع جامعة الدول العربية.

 

http://www.menafn.com/arabic/1094773337/%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%8A%D8%AA-%D8%AA%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF-%D8%AA%D8%B9%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%85%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D8%A8-%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%B1%D8%A7-%D8%B9%D8%A7%D9%85%D8%A7-%D9%84%D9%80-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B3%D9%88

انتخاب عبد الله محارب مديرا عاما للالكسو 2017- 2021

اعلن الموتمر العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الكسو) مساء امس الثلاثاء، انتخاب الدكتور عبد الله حمد محارب مديرا عاما للمنظمة لولاية جديدة تبدا من 1 فبراير 2017 وتنتهى فى 31 يناير 2021.

جاء ذلك لدى انعقاد الدورة الثالثة والعشرين للالكسو، بالعاصمة التونسية، تحت رعاية الرئيس التونسى محمد الباجى قايد السبسى واشراف السيد الحبيب الصيد، رئيس الحكومة التونسية. وفى كلمته اكد المدير العام للمنظمة ا.د. عبد الله حمد محارب على ما تم من انجاز المبنى الجديد واخراجه فى احسن صورة ممكنة كما تحدث عن اهمية الحضور الاعلامى للالكسو ايمانا منها بمحورية الاعلام فى زمن السماوات المفتوحة وشبكات التواصل الاجتماعى من اجل تقديم روية المنظمة فى مجالات تخصصها.

وقد استهلت الجلسة وزيرة التربية للجمهورية الجزائرية، نورية بن غبريط، التى اشادت بعمل الالكسو فى تنظيم الموتمر العام وهنات المملكة العربية السعودية برئاسة الدورة الثالثة والعشرين للموتمر العام. كما اشارت الى تجربة الجزائر التعليمية الرائدة وانخراطها فى اهداف الالفية الانمائية واهداف اليونسكو للتربية 2030.

كما تحدث المدير العام عن سعى المنظمة الى التحول من موسسة ورقية بيروقراطية الى ادارة تسير بنظام الحوكمة الذكية، كما انها ستعمل على اصدار النسخة الفرنسية والانجليزية لموقعها على الانترنت.

ومن جانب اخر نقلت كلمة رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد فى كلمته، التى القاها نيابة عنه الدكتور ناجى جلول، وزير التربية التونسى تحية رئيس الجمهورية التونسية، الباجى قايد السبسى معبرا عن دعم تونس المتواصل للمنظمة ولمخططاتها الاستراتيجية وجهودها المبذولة فى تعزيز العمل العربى المشترك.

 

http://www.menafn.com/arabic/1094771785/%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D9%85%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D8%A8-%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%B1%D8%A7-%D8%B9%D8%A7%D9%85%D8%A7-%D9%84%D9%84%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B3%D9%88-2017-2021