تراثنا تختتم عامها الأول (إعلام الأعيان بذكر ما لم يذكر في ترجمة ابن خلكان)

يواصل معهد المخطوطات العربية إصدارات النشر الرقمي لإثراء المحتوى الرقمي العربي (تراثنا)، وقد صدرت دراسة جديدة هي الثانية عشرة تحت عنوان (إعلام الأعيان بذكر ما لم يُذكر في ترجمة ابن خلكان) للباحث المغربي: إبراهيم بلفقيه اليوسفي. يتناول البحث إضافة جديدة في ترجمة ابن خلكان المؤرخ المعروف، وهي حصيلة لاستقراء الباحث كتاب (وفيات الأعيان) فوجد فيه أنَّ المؤلف يذكر عن نفسه أشياء متفرقة ضمن الترجمة لأعلام الكتاب، فنشط لجمعها وتصنيفها على السنوات [608 – 680].

جاء في مقدمة الدراسة: ولم أورد هنا غير ما ذكره هو عن نفسه، ولم أنقل ما قاله مترجموه بشأن اسمه ومولده ووفاته ومناصبه إلا ما ندر؛ ولكني لم أغفل شيئًا مما يتعلق بحياته وشيوخه ومقروءاته وأصحابه وأسفاره مما أثبته هو في كتابه. 

حصل الباحث على درجة الماجستير في لسانيات النص وتحليل الخطاب، من جامعة عبد المالك السعدي بتطوان عام (2018).

يذكر أن بادرة (تراثنا) كانت قد نشرت في العدد السابق للدكتور المغربي (أيضًا) أحمد السعيدي، تحت عنوان (المخطوطات المملوكية في الخزائن المغربية.. ببليوغرافيا ودراسة).

وبذلك تكون تراثنا قد اختتمت إصداراتها لعام 2018.

رابط للتحميل