جائزة الألكسو-الشارقة للدراسات اللغويّة والمعجميّة الدورة الثانية (2018)

أعلنت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ومجمع اللغة العربية بالشارقة، وبمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية عن نتائج الدورة الثانية لجائزة الألكسو- الشارقة للدراسات اللغوية والمعجمية في دورتها الثانية 2018 بمقر اليونيسكو بباريس؛ وقد أشرف صاحب السمو الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والرئيس الأعلى لمجمع اللغة العربية بالشارقة على تسليم الفائزين شهادات الدورة، منوها في كلمته بالمناسبة بقيمة الأبحاث الفائزة الجامعة بين التنظير والتطبيق والمساهمة في تطوير البحث اللغوي والمعجمي العربي.
وكانت لجنة التّحكيم العلميّة لجائزة الألكسو-الشارقة للدراسات اللغويّة والمعجميّة قد عقدت بمقر أكاديميّة المملكة المغربيّة في الرباط اجتماعاتها في دورتها الثانية من يوم الأربعاء السابع من نوفمبر 2018 إلى يوم السبت العاشر من الشهر نفسه، بإشراف من مكتب تنسيق التعريب بالرباط ومجمع اللغة العربية بالشارقة؛
وقد بلغ عدد الأعمال المرشحة والمستوفية للشروط مائة واثنين (102) عملًا، منها: سبعة وسبعون (77) عملًا في محور دراسة اللغة العربيّة في ضوء النظريّات اللسانيّة الحديثة، وخمسة وعشرون (25) عملًا في محور الدراسات في المعجم التاريخيّ للغة العربيّة. وكان المترشحون من البلدان العربيّة الآتية حسب عدد المشاركين: مصر (22)، الجزائر (16)، المغرب (15)، العراق (12)، تونس (8)، الأردن (7)، السعوديّة (6)، السودان (4)، سلطنة عمان (3)، فلسطين (3)، لبنان (2)، موريتانيا (2)، سوريا (1)، وليبيا (1).
وبعد الفحص والنقاش المستفيض والاستصفاء، قرّرت اللّجنة بالإجماع ما يأتي:
في محور دراسة اللغة العربيّة في ضوء النظريّات اللسانيّة الحديثة:
فاز بالجائزة الأولى د. حسين السوداني من تونس عن كتابه "أصول التفكير الدلاليّ عند العرب: من اللزوم المنطقيّ إلى الاستدلال البلاغيّ"؛ وذلك لما يتميّز به هذا البحث من دِقّة علميّة تعكس رُؤية منهجية واضِحة ومعالجة رصينة، وما يقدم من إضافات جديدة في موضوع التفكير الدلاليّ عند العرب من منظور النظريّة اللّسانيّة الحديثة.
فاز بالجائزة الثانية د. عز الدين المجدوب من تونس عن كتابه "مفاهيم دلاليّة ولسانيّة لوصف العربيّة" الذي أبدى فيه صاحبه جهدًا علميًّا برؤية منهجيّة قائمة على الاستيعاب الدقيق للنظريّات اللسانيّة الحديثة، والقدرة على دراسة المفاهيم الدلاليّة واللسانيّة وتطبيقها على اللغة العربية.
في محور الدراسات في المعجم التاريخيّ للغة العربيّة:
فاز بالجائزة الأولى د. عبد العلي الودغيري من المملكة المغربية عن كتابه "العربيّات المغتربات: قاموس تأثيليّ وتاريخيّ للألفاظ الفرنسيّة ذات الأصل العربيّ أو المعرّب"؛ وذلك لأهميته العلمية، وجدّة طرحه، وصلته الوطيدة بمجال الدراسات المعجميّة المتصلة بتاريخ اللغة العربية.
فاز بالجائزة الثانية أ. أيمن الطيب أحمد بن نجي من ليبيا عن دراسته "ترتيب الوحدات المعجميّة المركبة في المعجم العربيّ المعاصر: معالجة لغويّة حاسوبيّة"؛ وذلك لما اتّسمت به من دقة علميّة ووضوح منهجيّ في تناول قضيّة معجميّة جزئيّة، لها أثر محمود في الدراسات المعجميّة وفي صناعة المعجم التاريخي للغة العربية.