المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

المنظّمة العربيّة للتربية والثقافة والعلوم الأخبار إصدار ترجمة "فهم دروس الإنترنت المفتوحة عالية الاستقطاب"

إصدار ترجمة "فهم دروس الإنترنت المفتوحة عالية الاستقطاب"


بعد النّجاح الذي حقّقته النّسخة العربيّة من كتاب "الموارد التعليمية المفتوحة : التجديد، والبحث، والممارسة"، تواصل المنظّمة العربيّة للتّربية والثّقافة والعلوم (ألكسو) شراكتها المثمرة مع كلّ من منظّمة الأمم المتّحدة للتّربية والعلم والثّقافة (يونسكو) ورابطة التّعلّم، وذلك بتعريب المؤلّف القيّم الخاصّ بدروس الإنترنت عالية الاستقطاب (MOOCs)، "فهم دروس الإنترنت المفتوحة عالية الاستقطاب" وهو دليل تضعه المنظمة على ذمّة صانعي السياسات وكافّة المعنيّين بتطوير الفعل التّربويّ في الدّول العربيّة للإحاطة بمميّزات هذه الدّروس واستكشاف أوجه الاستفادة منها بهدف تحقيق تعليم منصف وذي جودة لكافّة المتعلّمين في المنطقة.

 وينبع اختيار الألكسو لهذا المؤلّف القيّم من منطلق إيمانها بحاجة النّظم التّربويّة، وخاصّة في الدّول النّامية، إلى وضع سياسات محكمة واستراتيجيّات دقيقة تكفل لها الاستفادة من التّطوّرات التّكنولوجيّة والتّجديدات التربويّة التي يشهدها العالم حتّى تحقّق ما تصبو إليه من تطوّر: فالتّعليم هو الرافعة الأساسيّة لتحقيق أهداف التّنمية المستدامة التي تسعى مختلف الأمم في العالم إلى بلوغها في أفق عام 2030، وهو الطّريق الذي ينبغي أن تسلكه كلّ أمّة تنشد الرّقيّ والازدهار.

وقد بادرت إدارة تكنولوجيا المعلومات والاتصال بالألكسو منذ 2015 بتنفيذ مشروع النهوض بالتعلّم الالكتروني المفتوح والعالي الاستقطاب في الوطن العربي من أجل دعم وتوطين هذا النمط الحديث من التعلّم الإلكتروني في البلدان العربيّة، وذلك من خلال إنشاء منظومة عربيّة للتعليم الالكتروني المفتوح عالي الاستقطاب لتسكين الدّروس من مختلف الجامعات ومؤسّسات التّعليم والتّدريب في الوطن العربي، واستغلالها بصفة تشاركيّة إلى جانب إعداد دروس إلكترونيّة مفتوحة وعالية الاستقطاب في عدة اختصاصات ذات اهتمام واسع، استجابة للطّلبات الكبيرة والملحّة في هذا المجال ونخص بالذكر درس الموك حول تطوير التطبيقات الجوالة الذي أطلقته الألسكو سنة 2017 وسجل فيه قرابة الستة عشر ألف طالب من مختلف الدول العربية.

 رابط التحميل