المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

المنظّمة العربيّة للتربية والثقافة والعلوم الأخبار سفراء 14 دولة عربية يوقّعون بمقر منظمة اليونسكو على الملفّ العربي المشترك "النخلة المعارف والمهارات والتّقاليد والممارسات"

سفراء 14 دولة عربية يوقّعون بمقر منظمة اليونسكو على الملفّ العربي المشترك "النخلة المعارف والمهارات والتّقاليد والممارسات"

انتهت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم من إعداد الصيغة النهائية لملف النّخلة: المعارف والمهارات والتّقاليد والممارسات" كتراث عربي مشترك بكامل عناصره، وذلك بالتعاون مع أربعة عشرة دولة عربية هي: المملكة الأردنية الهاشمية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين والجمهورية التونسية والمملكة العربية السعوديّة وجمهورية السودان وجمهورية العراق وسلطنة عمان ودولة فلسطين ودولة الكويت وجمهورية مصر العربية والمملكة المغربية والجمهورية الإسلامية الموريتانية والجمهورية اليمنية. وأوكلت الدول العربية مهمّة تنسيق ملفّ النخلة لدولة الإمارات العربية المتحدة. كما تم تشريك عدد من الخبراء العرب المتخصّصين في المجال بما يضمن تقديم الملف بالشكل المطلوب إلى منظمة اليونسكو قبل يوم 31 آذار/ مارس 2018 للتسجيل على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية. ونيابة عن دولهم، تولّى أصحاب السعادة سفراء البلدان العربية المعنية لدى منظمة اليونسكو التوقيع يوم 29 آذار/ مارس 2018 على الملف لعرضه للتسجيل على قائمة التراث غير المادي للبشرية. وقد أسهمت النخلة تاريخياً وإلى اليوم في كل الدول العربية المُشاركة في الملف، في دعم العديد من الوظائف الاجتماعية والثقافية. وهي تُشكل مصدراً مهمًّا من مصادر الغذاء والدخل وعاملاً من عوامل استقرار الجماعات والمجموعات والأفراد، إلى جانب دورها البارز في تعزيز الارتباط بالأرض ومواجهة التحديات والصعوبات التي تفرضها البيئة الصحراويَة بشكل عام.