المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

الألكسو تحتفل باليوم العربي للشعر لعام 2019 الدورة الخامسة

احتضنت المنظمة العربيّة للتّربية والثّقافة والعلوم يوم 6 أبريل 2019، ندوة فكريّة في إطار الدّورة الخامسة لليوم العربي للشّعر لعام 2019، تميّزت بالاحتفاء بفقيد السّاحة الأدبيّة العربيّة الشّاعر السّعودي الرّاحل غازي القصيبي (1940-2010).
وقد ألقى الدّكتور علي بن عتيق المالكي، بالمناسبة، محاضرة استعرض فيها السّيرة الشّعرية للمحتفى به، وأبرز تنوّع تجربته الإبداعيّة وتعدّد مضامينها. وواكب التّظاهرة عدد هامّ من المثقّفين من تونس والبلدان العربيّة بحضور سعادة الأستاذ محمد بن محمود العليّ، سفير المملكة العربيّة السعوديّة بتونس، ومعالي الدّكتور عبد اللطيف عبيد، الأمين العام المساعد لجامعة الدّول العربيّة ومدير مركز الجامعة بتونس، وممثّلين عن وزارة الثقافة في المملكة العربية السّعودية.
وبعد النّقاش المستفيض، اختُتمت النّدوة الفكريّة بتسليم درع المنظمة لعائلة الشاعر الرّاحل، تسلّمه نيابة عنها سعادة الأستاذ حمد بن عبد الله بن سليمان القاضي، عضو مجلس الشّورى السّعودي.
وكانت الدّكتورة حياة القرمازي مدير إدارة الثقافة في المنظمة، افتتحت النّدوة بكلمة نقلت فيها، للمشاركين، تحيّات وتقدير معالي الدكتور سعود هلال الحربي المدير العام، وبيّنت أنّ المنظمة دأبت على الاحتفاء باليوم العربي للشّعر تنفيذاً لقرار أصحاب المعالي الوزراء المسؤولين عن الشؤون الثقافية في الوطن العربي وتأكيداً على أهميّة الشّعر في ربط وشائج التّواصل بين المثقّفين والمبدعين في مختلف أرجاء الوطن العربي.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 285

الألكسو تعقد ندوة إعلامية بالشراكة مع مؤسسة الإذاعة التونسية

انتظمت اليوم الجمعة 06 أفريل 2019 في مقر الإذاعة التونسية ندوة إعلامية شاركت فيها الألكسو (إدارة التربية) والخبير الدولي المتخصص في تقييم النظم التربوية الأستاذ الدكتور محمد بن فاطمة , والأستاذ توفيق المسعودي المتخصص في التخطيط والإحصاء.
وتم التركيز في هذه الندوة الإعلامية على الجهود التي تبذلها الألكسو في المجالات التربوية والثقافية والعلمية والاتصالية إضافة إلى الجهود الرامية لمساعدة الدول العربية في مجال رصد التقدم الحاصل في تنفيذ الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة , وكذلك التعريف بمخرجات الورشة التدريبية التي عقدتها الألكسو يوم الثلاثاء 02 أفريل 2019 بمقرّها بالشراكة مع وزارة التربية بالجمهورية التونسية حول احتساب مؤشرات التعليم.
وأكد المشاركون في هذه الندوة الإعلامية على أهمية تنفيذ هذه الورشة التدريبية التي عنيت بتصميم أداة (استبانة) تكون شاملة وواضحة ودقيقة تعين القائمين في الدول العربية على توخي الدقة في جمع البيانات التي تساعد في بلوغ التحليل الدقيق واتخاذ القرار الصائب , وأشار الحاضرون إلى أبرز التوصيات التي صدرت:
• ءيلاؤ المؤشرات الخاصّة بتمويل التعليم مزيدا من الدقّة والتوضيح عند مراجعة الاستبانة.
• تطوير أدوات جمع البيانات لوضع المؤشّرات مّ تحويلها لى معطيات حصائية وقراءتها وتحليللا.
• وضع إطار عربي موحّد بخصوص رصد الهدف الرابع وتقييمه ومتابعته للمعالعالمانات للمانات للمانات جالم

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 211

اخْتِتامُ فَعَاليّات وَجْدَة عَاصمَة الثَّقافة العَربيّة

اختتمت يوم الجمعة 29 مارس 2019 فعاليات وجدة عاصمة الثقافة العربية 2018 بتنظيم احتفالية كبرى، بمسرح محمد السادس بوجدة، بحضور عدد من الوزراء والسفراء العرب ومسؤولي هيئات ثقافية عربية وعدة شخصيات أخرى؛ وقد مثل المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم الدكتور عبد الفتاح الحجمري مدير مكتب تنسيق التعريب بالرباط.
اشتمل برنامج الفعالية التي نظمت تحت شعار "وجدة الألفية عنوان الثقافة العربية"، وعلى مدار السنة، ندوات علمية ومعارض تشكيلية وعروض مسرحية وسينمائية، وتنظيم مسابقات في تحدي القراءة، ومعارض للأزياء التقليدية، والاحتفاء بالتراث الأثري والحضاري لجهة العاصمة الثقافية، وأمسيات للشعر والموسيقى، وأيام ثقافية لدول عربية، ومعارض للكتاب، وسواها من الأنشطة الثقافية والعلمية.
وتسعى الألكسو من خلال الاحتفاء بالعواصم الثقافية العربية كل سنة إلى إبراز العمق الحضاري للبلاد العربية، وتعزيز قيم الإخاء والتبادل والتفاعل البناء بين الثقافات والشعوب، تحقيقا للتطلعات المستقبلية المشتركة، وسعيا إلى التعريف بعمق وغنى الإرث الثقافي العربي.
والجدير بالذكر أن البرنامج العام لفعاليات وجدة عاصمة الثقافة العربية لسنة 2018، اشتمل على حواليْ 910 نشاطا ثقافيا، توزعت إلى: مهرجانات (280 نشاطا)، وندوات وملتقيات فكرية (340 نشاطا)، ومعارض (180 معرضا)، وأيام ثقافية عربية (40 يوما)، وعروض فنية ( 28 عرضا)، وعروض مسرحية ( 22 عرضا )، وإنجازات فني ( 20 إنجازا ) بمشاركة أزيد من 1200 فنانا ومفكرا ومبدعا.
وفي ختام الاحتفالية تمّ تسليم شعلة عاصمة الثقافة العربية إلى مدينة بورتسودان بجمهورية السودان باعتبارها عاصمة للثقافة العربية برسم سنة 2019.

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 188

الألكسو تُكرّم الشاعر الراحل- غازي القصيبي- الدورة الخامسة لليوم العربي للشعر

تنتظم يوم 6 أبريل 2019 بمقرّ المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بتونس بداية من الساعة العاشرة صباحا، الدورة الخامسة لليوم العربي للشعر 2019 . وسيتم بالمناسبة تكريم فقيد الساحة الأدبية العربية الشاعر الدكتور غازي عبد الرحمان القصيبي (1940-2010). وسيتولى الباحث الدكتور علي بن عتيق المالكي (السعودية)، إلقاء محاضرة حول التجربة الشعرية للشاعر المحتفى به يتلوها نقاش عن السيرة الذاتية الخاصة بالشاعر وعن أهمّ أعماله الثقافية والابداعية، وإصداراته الشعرية. من قبل ثلّة من النقاد وأهل الفكر والثقافة.

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 221

الألكسو تنظم اللقاء الثاني للفريق العلمي لأولمبياد العربي للرياضيات

في إطار الجهود الرامية إلى تنفيذ برامج الدورة المالية 2019-2020 الخاصّة بأولمبياد الرياضيات العربي في دورته الثانية. نظمت الالكسو(إدارة التربية) اجتماعا صباح اليوم الخميس 06 أفريل 2019 ضمّ أعضاء الفريق العلمي للألكسو الخاصّ بالأولمبياد العربي للرياضيات، وبعد الترحيب بهم عرض أعضاء الفريق الخطوات التي تمّ التوصّل وفق الآتي:

1- وضع الهيكل الأوّلي الخاصّ بالأولمبياد والألعاب الرياضية على مستوى المسائل، تدريب طلاب، الأولمبياد العربي، الأولمبياد العالمي، المسابقات، تدريب المدرّبين.

2- عرض التصوّر الأولي لمضمون المحتوى الرقمي الخاصّ بالشراكة بين المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ومبادرة (مدرسة) على مستوى الجانب الفنّي (فيديو) وكذلك الجانب المتعلّق بأولمبياد الرياضيات دورة 2020 التي ستعقد في جمهورية مصر العربية.

كما تمّ خلال هذا اللقاء تقييم التقدّم الحاصل في هذا المجال خلال الثلاثية الأولى من العام الحالي 2019، وكذلك التحضير للثلاثية الثانية من السداسي الأوّل للعام نفسه.

وجرى الاتفاق على تنفيذ مجموعة من الفيديوهات الخاصّة بألعاب الرياضيات خلال الفترة المذكورة.

واختتم هذا اللقاء اليوم بالاتفاق على أن يكون اللقاء الثالث خلال الأسبوع الأوّل من شهر مايو القادم.

  • كتب بواسطة: Oussama Elghoul
  • الزيارات: 215

احتساب مؤشرات التعليم وترقية أدوات جمع البيانات

تمّ اليوم الثلاثاء 02 أفريل 2019 في ورشة عمل نظمتها الألكسو بمقرّها بالشراكة مع وزارة التربية بالجمهورية التونسية وبالتعاون مع المعهد العربي للتدريب والبحوث الإحصائية بالمملكة الأردنية الهاشمية، استعراض نتائج مقارنة بين استبانات الألكسو واليونسكو الخاصّة بجمع البيانات بشأن التقدّم في تحقيق الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة،
وأبدى المشاركون في أعمال هذه الورشة ملاحظات وجيهة حول سبل تطوير هذه الأدوات وتكييفها مع أولويات الدول العربية، وإحكام تمريرها في أزمان موحّدة تجنّب الوقوع في التضارب وتضمن جودتها وصدقيّتها، وأوصى الحاضرون بأهميّة وضع إطار عربي موحّد يساعد في ضبط المعايير والمؤشّرات وبناء أدوات لتحصيل المعطيات وضبط الطرائق المنهجيّة بما يمكّن من تقديم معطيات إحصائيّة موضوعيّة دقيقة تسهم في اتخاذ القرارات المناسبة.

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 649

الألكسو تعقد ورشة عمل بموريتانيا خلال الفترة 26-28 مارس 2019

عقدت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)، بالتعاون مع المركز الجهوي للاستشعار عن بعد لدول شمال إفريقيا CRTEAN، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتقنية الاعلام والاتصال، ووزارة البيئة والتنمية المستديمة، وجامعة نواكشوط العصرية ورشة العمل حول " مراقبة التغير المناخي وتحديد انواعه ودلائل ومعدلات الآثار المترتبة على الاحزمة والمناطق الخضراء في الدول العربية " خلال الفترة من 26– 28 مارس 2019 بمدينة نواكشوط بالجمهورية الإسلامية الموريتانية، وشارك في الورشة خبراء من الدول التالية: ليبيا، تونس، الأردن، مصر، وموريتانيا، بالإضافة إلى خبراء موريتانيين وطلبة الدراسات العليا والمهتمين بهذا المجال. وقد مثل المنظمة بهذه الورشة المهندس خلف العقلة، منسق البرامج بإدارة العلو والبحث العلمي.

 

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 214

السنوية الأولى حول: "دور شبكات اليونسكو والألكسو والإيسيسكو في ترسيخ ثقافة السلام ودعم التنمية المستديمة"

عقدت اللجنة الوطنية التونسية للتربية والعلم والثقافة بمقرها بتونس العاصمة يومي 28 و29 مارس 2019 وبالتعاون مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ومنظمة الإيسيسكو واليونسكو ندوتها السنوية الأولى حول: "دور شبكات اليونسكو والألكسو والإيسيسكو في ترسيخ ثقافة السلام ودعم التنمية المستديمة" وذلك في إطار الاحتفاء بمدينة تونس عاصمة للثقافة الإسلامية عن المنطقة العربية لعام 2019.
حضر في هذه الندوة الدكتور محمد بوهلال الأمين العام للجنة الوطنية التونسية للتربية والعلم والثقافة، الأستاذ أمين الدهماني رئيس قسم اللجان الوطنية بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، الأستاذ علي أقدبم ممثل منظمة الإيسيسكو، الأستاذ غبريال الخيلي ممثل منظمة اليونسكو، وفد من اللجنة الوطنية الليبية للتربية والعلوم والثقافة يرأسه أمينها العام الدكتور عبد المنعم أبو لائحة ومجموعة من رؤساء كراسي اليونسكو بالجامعات التونسية في مختلف المجالات نذكر منها: الفلسفة، الهندسة، سياسات العلوم والتكنولوجيا، حقوق المؤلف والحقوق المجاورة والموارد التربوية المفتوحة، إضافة إلى رؤساء عدد من النوادي والمدارس المنتسبة لليونسكو والألكسو والإيسيسكو في الجمهورية التونسية.
من أهداف هذه الندوة التعريف بشبكات كراسي اليونسكو والنوادي والمدارس المنتسبة لليونسكو والألكسو والإيسيسكو، وإبراز الأدوار المنوطة بها، خاصة ما تقوم به في مجال ترسيخ ثقافة السلم ودعم جهود التنمية المستديمة.
صدر عن هذه الندوة بيان ختامي يتضمن مجموعة من التوصيات تهدف تعزيز الدور الذي يقوم به المجتمع المدني وشبكاته المتعددة في ترسيخ ثقافة السلم ودعم جهود التنمية المستديمة والاسهام في تحقيق أهداف ورسالات المنظمات الدولية والإقليمية المتخصصة.

  • كتب بواسطة: sadok ben achour
  • الزيارات: 138

اختتام الاجتماع الإقليمي حول "تنمية الصناعات الإبداعية في المغرب العربي"

اختُتمت مساء أمس الخميس المُوافق لــ28 مارس 2019، أشغال الاجتماع الإقليمي الذي عقدته المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بالتّعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (مكتب الرباط) حول: "تنمية الصناعات الإبداعية في المغرب العربي"، بعد مداخلات ونقاشات تواصلت طيلة ثلاثة أيّام، قدّمها المُشاركون فيه من مُمثّلي الجهات الحكوميّة من وزارات ومؤسّسات معنيّة بالشّؤون الثقافيّة في دول المغرب العربي، ومُمثّلو المدن العربيّة المُنتمية لشبكة المدن المُبدعة التّابعة لمنظمة اليونسكو، وعدد من الخبراء الدوليّين، وممثّلون عن المجتمع المدني، وصحفيّون، ومثقّفون...

وقد تطرّق الاجتماع إلى الدّور الأساسي الذي يُمكن أن تؤدّيه الألكسو لتوسيع قاعدة المدن العربية في الشبكة العالميّة للمدن المُبدعة، وتعميق الوعي بضرورة الاستثمار في الصّناعات الإبداعيّة لما تُوفّره من مداخيل للفرد وللمجموعة والحكومات، في إطار تنفيذ أهداف التنمية المستدامة في آفاق 2030. كما ناقش المجتمعون مختلف مجالات الصناعات الثقافية والإبداعية في إطار اتّفاقية حماية وتعزيز تنوع أشكال التنوع الثقافي (2005)، في أبعادها المؤسّساتية والتشريعية والتمويلية، وسُبُل تعزيز قدرات الدول العربية المصادقة على هذه الاتّفاقية وتحفيزها للعمل الإضافي لتطبيق بنودها، حيث قدّمت كل من تونس والجزائر والمغرب وموريتانيا تقاريرها وعروضها حول السياسات الثقافية المُنتهجة في كلّ منها، قبل وبعد المصادقة على الاتّفاقية، وأنشطتها في مجال التّعاون الثقافي الدولي، ومدى إدراج هذه الدول للثّقافة في سياسات التّنمية المستدامة ومنظوماتها، وما قامت به لإشراك المجتمع المدني في تطبيق بنود اتّفاقية (2005)، وما هي التحدّيات والصّعوبات التي واجهتها في تنفيذ هذه الاتّفاقية. وتمّ إثر ذلك تقديم عدد من المقترحات لدعم التّعاون بين دول المغرب العربي في هذا المجال. علما وأنّ هذا الاجتماع قد تم افتتاحه يوم الثلاثاء 26 مارس 2019 بحضور كلّ من معالي الدكتور محمد زين العابدين، وزير الشُّؤون الثقافية والدّكتور سليم الفرياني، وزير الصناعة والمؤسّسات الصغرى والمتوسّطة في الجمهورية التونسية، في إلتقاء رمزيّ يُؤكّد أهمّية الجانب الاقتصادي الرّبحي للصّناعات الإبداعيّة.

  • كتب بواسطة: bilel
  • الزيارات: 228